الصقر العربي
يشرف الاعضاء والمشرفين ان تكون عضو معنا



يمكنك التسجيل او الدخول من اسفل

الصقر العربي

لسنا وحدنا ولاكننا المتميزين
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط علاء الافضل دائما على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الصقر العربي على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 كلام من دهب 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامبراطور
النجمة 4
النجمة 4
avatar

عدد الرسائل : 83
العمر : 25
الموقع : *******
نقاط : 3295
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 01/02/2009

مُساهمةموضوع: *** كلمات عجيبة ولكنها حكيمة ***   الثلاثاء فبراير 03, 2009 12:13 am




الإنسان الناجح هو الذى يغلق فمه قبل أن يغلق الناس آذانهم

ويفتح أذنيه قبل أن يفتح الناس أفواههم.

*** *** ***




"لا تدع لسانك يشارك عينيك عند انتقاد عيوب الآخرين فلا

تنس انهم مثلك لهم عيون والسن.
*** *** ***




"تستغرق مناقشة المسائل التافهة وقتاً طويلاً لأن بعضنا يعرف

عنها اكثر مما يعرف عن المسائل الهامة
*** *** ***



إذا كان لديك رغيفان فـكُل أحدهما وتصدق بالأخر


*** *** ***



عندما يمدح الناس شخصاً ، قليلون يصدقون ذلك وعندما

يذمونه فالجميع يصدقون


*** *** ***




لا يوجد رجل فاشل ولكن يوجد رجل بدأ من القاع وبقى فيه


*** *** ***


اختر كلامك قبل أن تتحدث وأعط للاختيار وقتاً كافياً لنضج

الكلام فالكلمات كالثمار تحتاج لوقت كاف حتىتنضج


*** *** ***


كن على حذر من الكريم إذا أهنته ومن اللئيم إذا أكرمته ومن

العاقل إذا أحرجته ومن الأحمق إذا رحمته


*** *** ***


إذا بلغت القمة فوجه نظرك إلى السفح لترى من عاونك فى

الصعود إليها وانظر إلى السماء ليثبت الله أقدامك عليها.


*** *** ***


من عاش بوجهين مات لا وجه له


*** *** ***


إذا استشارك عدوك فقدم له النصيحة ، لأنه بالاستشارة قد

خرج من معاداتك إلى موالاتك


*** *** ***


تكلم وأنت غاضب .. فستقول اعظم حديث تندم عليه طوال حياتك


*** *** ***


لا تجادل بليغاً ولا سفيهاً .. فالبليغ يغلبك والسفيه يؤذيك


*** *** ***


حسن الخلق يستر كثيراً من السيئات كما أن سوء الخلق يغطى كثيراً من الحسنات


*** *** ***




من وثق بالله أغناه ومن توكل عليه كفاه ومن خافه قلت مخافته ومن عرفه تمت
معرفته .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامبراطور
النجمة 4
النجمة 4
avatar

عدد الرسائل : 83
العمر : 25
الموقع : *******
نقاط : 3295
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 01/02/2009

مُساهمةموضوع: اقوال أخيرة:   الثلاثاء فبراير 03, 2009 12:16 am



ليس من الصعب أن تضحي من أجل صديق .
.ولكن من الصعب أن تجد الصديق الذي يستحق التضحية

تكون سعيدا إذا عثرت على صديق تثق به
و تكون اسعد إذا عثرت على صديق يثق بك[/glow]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامبراطور
النجمة 4
النجمة 4
avatar

عدد الرسائل : 83
العمر : 25
الموقع : *******
نقاط : 3295
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 01/02/2009

مُساهمةموضوع: كلام من ذهب   الثلاثاء فبراير 03, 2009 10:43 pm

--------------------------------------------------------------------------------
اجمل مافي الرجل : الرجوله

اجمل مافي المرأة : الامومه

اجمل مافي الطفل : البراءه

اجمل مافي الليل : الهدوء

اجمل مافي البحر : الجبروت

اقوى لغات العالم : الصمت

وابلغ لغات العالم : الدمع

الافراط في اللين : ضعف

الافراط في الضحك : خفه

الافراط في الراحه : خمول

الافراط في المال : تبذير

الافراط في الحذر : وسواس

الافراط في الغيره : جنون

اكرم النسب .. حسن الادب

اصعب كلمة .. هي الكمال

احلى كلمة .. هي السلام

اخر كلمة .. هي الموت

افضل الانتقام .. هو الغفران

اقصى نار .. هي الشوق

اعظم كنز .. الفضيله

اقوى عذاب .. هو الضمير

احلى الحب .. حب الحبيب

احسن الحب .. حب الزوجة

ادوم الحب .. حب الام

افضل المعرفه .. معرفة الرجل نفسه

افضل العلم .. وقوف المرء عند علمه

افضل المروءه .. ابقاء الرجل ماء وجهه

وارجو ان تكون قد حازت على اعجابكم ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامبراطور
النجمة 4
النجمة 4
avatar

عدد الرسائل : 83
العمر : 25
الموقع : *******
نقاط : 3295
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 01/02/2009

مُساهمةموضوع: p;l hgr]lhx   الثلاثاء فبراير 03, 2009 10:50 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامبراطور
النجمة 4
النجمة 4
avatar

عدد الرسائل : 83
العمر : 25
الموقع : *******
نقاط : 3295
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 01/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: كلام من دهب 2   الثلاثاء فبراير 03, 2009 10:56 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامبراطور
النجمة 4
النجمة 4
avatar

عدد الرسائل : 83
العمر : 25
الموقع : *******
نقاط : 3295
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 01/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: كلام من دهب 2   الثلاثاء فبراير 03, 2009 11:04 pm


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامبراطور
النجمة 4
النجمة 4
avatar

عدد الرسائل : 83
العمر : 25
الموقع : *******
نقاط : 3295
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 01/02/2009

مُساهمةموضوع: *************   الثلاثاء فبراير 03, 2009 11:28 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

منقول من كتاب ( الفوائد ) لابن القيم

الشيخ محمد الحمد



1- للعبد ستر بينه وبين الله، وستر بينه وبين الناس؛ فمن هتك الستر الذي بينه وبين الله هتك الله الستر الذي بينه وبين الناس.


2- للعبد ربٌ هو ملاقيه، وبيت هو ساكنه؛ فينبغي له أن يسترضي ربه قبل لقائه، ويعمر بيته قبل انتقاله إليه.


3- إضاعة الوقت أشد من الموت؛ لأن إضاعة الوقت تقطعك عن الله، والدار الآخرة، والموت يقطعك عن الدنيا وأهلها.


4- الدنيا من أولها إلى آخرها لا تساوي غم ساعة؛ فكيف بغم العمر؟ !


5- محبوب اليوم يعقب المكروه غداً، ومكروه اليوم يعقب الراحة غداً.


6- أعظم الربح في الدنيا أن تشغل نفسك كل وقت بما هو أولى بها، وأنفع لها في معادها.


7- كيف يكون عاقلاً من باع الجنة بشهوة ساعة؟ .


8- يخرج العارف من الدنيا ولم يقض وطره من شيئين: بكائه على نفسه، وثنائه على ربه.


9- المخلوق إذا خفته استوحشت منه، وهربت منه، والرب - تعالى - إذا خفته أنست به، وقربت إليه.


10- لو نفع العلم بلا عمل لما ذم الله - سبحانه - أحبار أهل الكتاب، ولو نفع العمل بلا إخلاص لما ذم المنافقين.


11- دافع الخطرة؛ فإن لم تفعل صارت شهوة وهمة؛ فإن لم تدافعها صارت فعلاً، فإن لم تتداركه بضده صار عادة؛ فيصعب عليك الانتقال عنها.


12- مَنْ عَظُم وقار الله في قلبه أن يعصيه - وقَّره الله في قلوب الخلق أن يذلوه.


13- مثال تولُّد الطاعة، ونموِّها، وتزايدها - كمثل نواة غرستها، فصارت شجرة، ثم أثمرت، فأكلتَ ثمرها، وغرستَ نواها؛ فكلما أثمر منها شيء جنيت ثمره، وغرست نواه.
وكذلك تداعي المعاصي؛ فليتدبر اللبيب هذا المثال؛ فمن ثواب الحسنةِ الحسنةُ بعدها، ومن عقوبة السيئة السيئةُ بعدها.


14- ليس العجب من مملوك يتذلل لله، ولا يمل خدمته مع حاجته وفقره؛ فذلك هو الأصل.
إنما العجب من مالك يتحبب إلى مملوكه بصنوف إنعامه، ويتودد إليه بأنواع إحسانه مع غناه عنه.


15- إياك والمعاصي؛ فإنها أذلت عزَّ ( اسجدوا ) وأخرجت إقطاع ( اسكن ).

16- الذنوب جراحات، ورب جرح وقع في مقتل.


17- لو خرج عقلك من سلطان هواك عادت الدولة له.


18- إذا عرضت نظرة لا تحل فاعلم أنها مسعر حربٍ؛ فاستتر منها بحجاب ( قل للمؤمنين ) فقد سلمت من الأثر، وكفى الله المؤمنين القتال.


19- اشتر نفسك؛ فالسوق قائمة، والثمن موجود.


20- لا بد من سِنَةِ الغفلة، ورُقاد الهوى، ولكن كن خفيفَ النوم.


21- اخرج بالعزم من هذا الفناء الضيق، المحشوِّ بالآفات إلى الفناء الرحب، الذي فيه ما لا عين رأت؛ فهناك لا يتعذر مطلوب، ولا يفقد محبوب .


22- قيل لبعض العباد: إلى كم تتعب نفسك؟ قال: راحَتها أريد.


23- القواطع محنٌ يتبين بها الصادق من الكاذب؛ فإذا خضتها انقلبت أعواناً لك، توصلك إلى المقصود.


24- الدنيا كامرأة بغيٍّ لا تثبت مع زوج، وإنما تخطب الأزواج؛ ليستحسنوا عليها؛ فلا ترضَ بالدياثة.


25- من أعجب الأشياء أن تعرفه، ثم لا تحبه، وأن تسمع داعِيَهُ ثم تتأخر عن الإجابة، وأن تعرف قدر الربح في معاملته ثم تعامل غيره، وأن تعرف قدر غضبه ثم تتعرض له، وأن تذوق ألم الوحشة في معصيته ثم لا تطلب الأنس بطاعته، وأن تذوق عصرة القلب في غير حديثه والحديث عنه ثم لا تشتاق إلى انشراح الصدر بذكره و مناجاته، وأن تذوق العذاب عند تعلق القلب بغيره، ولا تهرب منه إلى نعيم الإقبال عليه، والإنابة إليه.


26- وأعجب من هذا علمك أنك لا بد لك منه، وأنك أحوج شيء إليه وأنت عنه معرض، وفيما يبعدك عنه راغب.


27- لما رأى المتيقظون سطوةَ الدنيا بأهلها، وخداع الأمل لأربابه، وتملك الشيطان، وقياده النفوس،
ورأوا الدولة للنفس الأمارة - لجئوا إلى حصن التعرض، والالتجاء كما يلتجأ العبد المذعور إلى حرم سيده.


28- اشتر نفسك اليوم؛ فإن السوقَ قائمة، والثمن موجود، والبضائع رخيصة، وسيأتي على تلك السوق والبضائع يومٌ لا تصل فيه إلى قليل، ولا كثير ( ذلك يوم التغابن ) ( يوم يعض الظالم على يديه ).


29- العمل بغير إخلاص، ولا اقتداء كالمسافر يملأ جرابه رملاً يثقله، ولا ينفعه.


30- إذا حملت على القلب هموم الدنيا وأثقالها، وتهاونت بأوراده التي هي قوته وحياته كنت كالمسافر الذي يحمل دابته فوق طاقتها، ولا يوفيها علفها؛ فما أسرع ما تقف به.


31- من تلمح حلاوة العافية هانت عليه مرارة الصبر.


32- ألفتَ عجز العادة؛ فلو علت بك همتك ربا المعالي لاحت لك أنوار العزائم.

33- في الطبع شره، والحمية أوفق.


34- البخيل فقيره لا يؤجر على فقره.


35- الصبر على عطش الضر، ولا الشرب من شِرْعة منٍّ.


36- لا تسأل سوى مولاك فسؤال العبد غير سيده تشنيع عليه.


37- غرس الخلوة يثمر الأنس.


38- استوحش ممالا يدوم معك، واستأنس بمن لا يفارقك.


39- إذا خرجت من عدوك لفظة سفه فلا تُلْحِقْها بمثلها تُلْقِحها، ونسل الخصام مذموم.


40- أوثق غضبك بسلسلة الحلم؛ فإنه *** إن أفلت أتلف.

41- يا مستفتحاً باب المعاش بغير إقليد التقوى! كيف توسع طريق الخطايا، وتشكو ضيق الرزق؟

42- لو وقفت عند مراد التقوى لم يفتك مراد.

43- المعاصي سد في باب الكسب، وإن العبد ليحرم الرزق بالذنب يصيبه.

44- من أراد من العمال أن يعرف قدره عند السلطان فلينظر ماذا يوليه من العمل، وبأي شغل يشغله.

45- الدنيا لا تساوي نقل أقدامك إليها؛ فكيف تعدو خلفها.

46- الدنيا جيفة، والأسد لا يقف على الجيف.

47- ودع ابن العون رجلاً فقال: عليك بتقوى الله؛ فإن المتقي ليس عليه وحشه.

48- قال زيد بن أسلم: كان يقال: من اتقى الله أحبه الناس وإن كرهوا.
- قال الثوري لابن أبي ذئب: إن اتقيت الله كفاك الناس، وإن اتقيت الناس فلن يغنوا عنك من الله شيئاً.


49- قال سليمان بن داود: أوتينا مما أوتي الناس، ومما لم يؤتوا، وعلِّمنا مما علِّم الناس ومما لم يعلموا؛ فلم نجد شيئاً أفضل من تقوى الله في السر والعلانية، والعدل في الغضب، والرضا والقصد في الفقر والغنى.


50- جمع النبي - صلى الله عليه وسلم - بين تقوى الله، وحسن الخلق؛ لأن تقوى الله تصلح ما بين العبد وبين ربه، وحسن الخلق يصلح ما بينه وبين خلقه؛ فتقوى الله توجب له محبة الله، وحسن الخلق يدعو الناس إلى محبته.


51- من عرف نفسه اشتغل بإصلاحها عن عيوب الناس.

52- من عرف ربه اشتغل به عن هوى نفسه.

53- أخسر الناس صفقة من اشتغل عن الله بنفسه، بل أخسر منه من اشتغل بالناس عن نفسه.

54- ما ضرب عبد بعقوبة أعظم من قسوة القلب، والبعد عن الله.

55- خلقت النار؛ لإذابة القلوب القاسية.

56- أبعد القلوب عن الله القلب القاسي.

57- إذا قسا القلب قحطت العين.

58- قسوة القلب من أربعة أشياء، إذا جاوزت قد الحاجة: الأكل، والنوم، والكلام، والمخالطة.

59- كما أن البدن إذا مرض لم ينفع فيه الطعام والشراب – فكذلك القلب إذا مرض بالشهوات لم تنجع فيه المواعظ.

60- من أراد صفاء قلبه فليؤثر الله على شهوته.

61- القلوب المتعلقة بالشهوات محجوبة عن الله بقدر تعلقها بها.

62- القلوب آنية الله في أرضه، فأحبه إليه أرقها، وأصلبها، وأصفاها.

63- خرابُ القلب من الأمن والغفلة، وعمارتُه من الخشية والذكر.

64- من وطن قلبه عند ربه سكن واستراح، ومن أرسله في الناس اضطرب واشتد به القلق.

65- القلب يمرض كما يمرض البدن، وشفاؤه في التوبة والحمية، ويصدأ كما تصدأ المرآة، وجلاؤه بالذكر، ويعرى كما يعرى الجسم، وزينته التقوى، ويجوع ويظمأ كما يجوع البدن، وطعامه وشرابه المعرفة، والتوكل، والمحبة، والإنابة.


66- للقلب ستة مواطن يجول فيها لا سابع لها: ثلاثة سافلة، وثلاثة عالية؛ فالسافلة دنيا تتزين له، ونفس تحدثه، وعدوٌ يوسوس له؛ فهذه مواطن الأرواح السافلة التي لا تزال تجول فيها.
والثلاثة العالية علم يتبين له، وعقل يرشده، وإله يعبده، والقلوب جوالة في هذه المواطن.


67- إذا استغنى الناس بالدنيا فاستغن أنت بالله، وإذا فرحوا بالدنيا فافرح أنت بالله، وإذا أنِسُوا بأحبابهم فاجعل أنسك بالله.


68- الصبر عن الشهوة أسهل من الصبر على ما توجبه الشهوة؛ فإنها إما أن توجب ألماً وعقوبةً، وإما أن تقطع لذة أكمل منها، وإما تضيع وقتاً إضاعته حسرة وندامة، وإما أن تثلم عرضاً توفيره أنفع للعبد من ثلمه، وإما أن تذهب مالاً بقاؤه خير له من ذهابه، وإما أن تضع قدراً وجاهاً قيامُه خير من وضعه، وإما أن تسلب نعمة بقاؤها ألذ و أطيب من قضاء
الشهوة، وإما أن تطرق لوضيع إليك طريقاً لم يكن يجدها قبل ذلك، وإما أن تجلب هماً، وغماً، وحزناً، وخوفاً لا يقارب لذة الشهوة، وإما أن تنسي علماً ذكره ألذ من نيل الشهوة، وإما أن تشمت عدواً، أو تحزن ولياً، وإما أن تقطع الطريق على نعمة مقبلة، وإما أن تحدث عيباً يبقى صفة لا تزول؛ فإن الأعمال تورث الصفات، والأخلاق.



69- للعبد بين يدي الله موقفان: موقف بين يديه في الصلاة، وموقف بين يديه يوم لقائه؛ فمن قام بحق الموقف الأول هون عليه الموقف الآخر، ومن استهان بهذا الموقف، ولم يوفِّه حقَّه شدد عليه ذلك الموقف، قال - تعالى - : ( وَمِنْ اللَّيْلِ فَاسْجُدْ لَهُ وَسَبِّحْهُ لَيْلاً طَوِيلاً (26) إِنَّ هَؤُلاءِ يُحِبُّونَ الْعَاجِلَةَ وَيَذَرُونَ وَرَاءَهُمْ يَوْماً ثَقِيلاً ).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامبراطور
النجمة 4
النجمة 4
avatar

عدد الرسائل : 83
العمر : 25
الموقع : *******
نقاط : 3295
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 01/02/2009

مُساهمةموضوع: كلام من ذهب (1)   الثلاثاء فبراير 03, 2009 11:33 pm

إعداد : عابر سبيل

أخوك الذي من نفسه لك منصفٌ إذا المرء لم ينصفك ليس اخاكا

***

إن يحسدوني فإني غير لائمهم قبلي من الناس اهل الفضل قد حُسدوا

فدام لي ولهم ما بي وما بهم ُ ومات حاسدنا غيظًا بما يجد ُ

***

وأظلم أهل الظلم من بات حاسدًا لمن بات في نعمائه يتقلب ُ

***

هم يحسدوني على همّي , فواحزني حتى على الهم لا اخلو من الحسد !

***

ماذا لقيت ُ من الدنيا واعجبها أني بما أنا باك ٍ منه محسود ُ

***

وإذا أراد الله نشرَ فضيلة ٍ طويت , أتاح لها لسان َ حسود ِ

***

إنا لفي زمن ٍ ترك القبيح به من أكثر الناس إحسان وإجمال ُ

***

إن الذين ترونهم خلانكم يُشفي صداع رؤوسهم ان تصدعوا

***

وما زال أصحابي يسيئون عشرتي ويجفونني , حتى عذرت الاعاديا !

***

سألت الروح عن خلٍ وفي ٍ فقالت ما إلى هذا سبيل ُ

تمسك , إن ظفرت , بذيل حر ٍ فإن الحُر في الدنيا قليل ُ

***

أعدى عدوك أدنى من وثقت به فخالط الناس واصحبهم على حذر

***

بمن يثق الانسان ُ فيما ينوبه ومن أين للحر الكريم صحاب ُ

وقد صار هذا الناس ُ إلا اقلّهم ذئابًا على أجسادهن ثيابُ

***

إذا كنت في كل الامور معاتبًا صديقك , لم تلق الذي لا تعاتبه ْ

***

سامح صديقك إن زلت به قدم ٌ فليس يسلم إنسان ٌ من الزلل ِ

***

تسامح ْ ولا تستوفِ حقك كله واصبر, فلم يستوف ِ قط كريم ُ

***

إذا انت لم تشرب مرارًا على القذى ظمئت َ وأي الناس تصفو مشاربه

***

أشدد يديك بحبل الله معتصمًا فإنه الركن إن خانتك اركان ُ

***

إذا هيّأت بيتك من زجاج فلا تلق ِ على الناس الحجاره ْ

***

إبدأ بنفسك فانهها عن غيّها فإذا انتهت عنه , فأنت حكيم ُ

***

أترك الدنيا فمن عاداتها تخفض العالي وتعلي من سفلْ

كم شجاع ٍ لم ينل منها الغنى وجبان ٍ نال غايات الاملْ

***

إحفظ لسانك َ أيّها الإنسان لا يلدغنّك ! إنه ثعبان ُ

***

إذا اشتبكت دموع ٌ في عيون ٍ تبيّن من بكى ممّن تباكى

***

إذا المرء أفشى سره بلسانه وولّى عليه غيره فهو أحمق ُ

***

إذا امتحن الدنيا لبيب ٌ تكشفت له عن عدو ٍ في ثياب صديق ِ

***

إذا أنت لم تعرف لنفسك حقها هوانًا بها , كانت على الناس اهونا

فنفسك أكرمها, وإن ضاق مسكن ٌ عليك بها , فاطلب لنفسك مسكنا

***

إذا المرء أعطى نفسه كل ما اشتهت ولم ينهها , تاقت إلى كل باطل ِ

***

لما رأيت ُ بني الزمان وما بهم خِلٌ وفيّ للشدائد أصطفي

أيقنت ُ أن المستحيل ثلاثة ٌ الغول والعنقاء والخِل الوفي

***

من غص داوى بشرب الماء غصته فكيف يصنع من قد غص بالماء ؟

***

كنتُ في كربتي أفر إليهم فهم كربتي , فأين الفرار ُ

***

لكل داء ٍ دواء ٌ يُستطب به إلا الحماقة أعيت من يداويها

***

وَلَلكف عن شتم اللئيم تكرمًا أضر له من شتمه حين يشتم

***

لا تحقرنّ صغيرًا في عداوته إن البعوضة َ تدمي مقلة َ الأسد ِ

***

قد يسلم الإنسان من حيث يتقي ويُؤتى الفتى من أمنه وهو غافل ُ

***

وعاجز الرأي مضياعٌ لفرصته حتى إذا فات أمر ٌ عاتب َ الدهرا

***

إذا كنت َ ذا رأي ٍ فكن ذا عزيمة ٍ فإن فساد الرأي أن تترددا

***

وما العجز إلا أن تشاور عاجزًا وما الحزم إلا ان تهم ّ فتفعلا

***

وعين الرضا عن كل عيب ٍ كليلةٌ ولكن ّ عين السخط تُبدي المساويا

***

شكوت وما الشكوى لمثلي عادة ولكنْ تفيض الكأس عند امتلائها

***

زنِ القول من قبل التكلم , إنما يدل على قدر العقول التكلم ُ

***

ولربما انتفع الفتى بعدوه والسم أحيانًا يكون دواء ُ

***

ومن العداوة ما ينالك نفعه ومن الصداقة ما يضر ويؤلم ُ

***

من يصنع الخير مع من ليس يعرفه كواقد الشمع في بيت لعميانِ

***

متى تضع الكرامة في لئيم ٍ فإنك قد أسأت َ إلى الكرامة ْ

***
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
النسر
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 179
العمر : 37
الموقع : لا يوجد
نقاط : 3495
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 19/11/2008

ورقت المنتديال المميزة
النسر: 10

مُساهمةموضوع: كلام من دهب 2   السبت فبراير 07, 2009 1:47 pm

What a Face What a Face


* تنقصني بيجاما .. ! *

بقلم : النسر



هبط البرد على المدينة كاسحًا لا يرحم , كفرق جيوش تتريه .. شاملا لا يفلت منه أحد , كأنه رجز من السماء أو سخط من الله أو العذاب .. يتحسس مسامات الأشياء بخبث المرض العضال .. ويتغلغل فيها إلى عند الدم الحار , كما ليذيقه برودة أجساد الموتى ..

وقف خارج الباب الرئيسي للفندق , متلفعًا بمعطف طويل , وحول عنقه شال قطني أحمر .. مع ذلك , شعر بوخزات البرد في خلايا جسده , كسم العقارب حين يسري في العروق ..

هو كان يعذبه اثنان ; البرد وبؤس الإنسان .. كلاهما قد يجعله ينتحب سرًا كطفل صغير..!

هذه المساءات الموغلة في القسوة , لا تصلح للخروج .. بل لا تصلح لشيء أصلا ما عدا الاسترخاء في السرير صحبة امرأة دافئة أو كتاب .. فإن تعذر هذان , فلمجرد نيل نصيب وافر من الكسل .. !

مع ذلك , ما كان ليفوّت مناسبة مثل هذه .. أمّا صديقه , المقيم هنا منذ سنين , حتى تعوّد على برد مدن الشمال , فقد زاده ليلة أمس ثباتًا ..

توقفت أمام الفندق سيارة ’جولف‘ صغيرة , ترجل منها صديقه , اصطحبه وانطلقا ..

في الطريق , وبلهجة هي مزيج من التأفف والأسف البالغ , قال ‘عبد الإله‘ انه لن يستطيع البقاء , فقد داهم الطلق زوجته فجأة , ونقلها منذ قليل إلى مشفى قريب لتلد..

كانت أمسية شعرية رائعه , صال خلالها ذلك الشاعر المبدع وجال , حتى أدهش الجمع من الطلبة الذين يحملون جنسيات عربية مختلفه , كانت القاعة قد غصت بهم حتى بابها..

شعر بمتعة لا تعادلها أخرى من جنسها .. فقد كانت نفسه تواقة ليلقى وجهًا لوجه ذلك العملاق الذي كوى الوطن روحه بالقهر والملاحقه , حتى ضاقت عليه كل الكيانات العربية , فشردته متنقلا بين المنافي .. مثل صعلوك .. تلفظه غربة لتحتضنه أخرى .. لا تعرفه غير مطارات السفر ومحطات الأحزان .. ومن هناك , بكلماته النابية وطريقة إلقائه التي تصيب القلب بذلك النوع اللذيذ من الجراح , صفّى حساباته, شعرًا , مع أنظمة القمع وحكومات الإضطهاد ..

رائع ذلك الشاعر بحق .. وبائس أيضًا , مثل جميع الشرفاء في الشرق ..!

ما كادت مجموعة أصدقاء عبد الإله تضع أقدامها خارج القاعة , حوالي العاشرة مساءً , حتى انبرت , بثقة من أعد كلامه جيدًا سلفًا , لتقول : طيب يا جماعه , لقد ترك عبد الإله سيارته ل…….( أخت عبد الإله ) . سأرافقها لنوصل ضيفنا إلى فندقه , ومن هناك نواصل إلى المشفى لنطمئن على الوضع .

تلت ’بيانها ‘ محدقة ً في قعر عينيه , كما لتستعطفه , أن يحسم الأمر قبل أن يثور حوله الجدل , فقال : حسنًا , أشكركم أيّها الأخوة . ستكون لنا لقاءات قادمة . هيا بنا .

في المقعد الخلفي للسيارة كان يحدث نفسه , مبتسمًا : كنت َ أنت من يردد دائما أن النظرة الاولى خداع للبصر , وأن الحكم على الاشياء أو الاشخاص بمجرد شكلهم أو مظهرهم , كثيرا ما يوقع في الغلط , فكيف لم تنتبه ؟

هو كان قد جالس هذه الفتاة , مع حوالي عشرة أشخاص من أصدقاء عبد الاله , في المقصف , لأكثر من ساعة قبيل بدء الامسيه .. تفانى الجميع في الاحتفاء به , تمامًا كما أوصاهم عبد الاله .. أمطروه بأسئلة كثيره حول بلاده .. عن الارض والقرى وأحوال الناس .. وبروحه المرحه ونكاته المباشره , كان يقدم الإجابات التفصيلية عن كل ما سألوه .. خلال ذلك كله , لم يكن لتلك الفتاة حضور مميّز أو مشاركة لافته .. كانت عادية جدًا .. مستمعة غالبًا .. وهاهي تتكشف عن إمرأة قيادية , كنساء الخوارج ..

لم يمض ِ غير وقت قليل حتى جاء صوتها , هادئًا هذه المرة , كجدول في الربيع .. رقيقًا كما في الحلم : أجزم أن ضيفنا لا ينوي أن ينام الآن , فالليل ما زال في أوله .. أحسب أنه سيكون من الأنسب لو يمر أولا على المشفى ليطمئن على زوجة صديقه !

فهم , أو تخيّل أنه فهم , ما ترمي إليه هذه المتحذلقة , لكنه قرر هذه المرة , بقصد التسلية , أن يشد أعصابها قليلا .. تقدم بجسده حتى صار رأسه بين كتفي الفتاتين تمامًا , ثم قال : ‘ضيفنا ‘ ؟ ما أظنك إلا ستقولين عمّا قليل ’ضيفي‘ ! يا بنت أنت ِ لم تريني إلا من ساعتين , ومع ذلك ترسمين لي برنامج رحلتي ! لا.. لا.. ! إن كان على عبد الإله فسأهاتفه لاحقًا ! بكل حال , سأراه في الصباح. أمّا زوجته فتلك امرأة تلد . أنا ما دخلي في النساء اللواتي يلدن ؟ ماذا أفعل عندها ؟ سأشد معها مثلا ؟ أم تراني سأساهم في سحب رأس الجنين ؟!

انفجرتا في نوبة من الضحك حتى ترنحت بهم السيارة ذات اليمين وذات الشمال , فصرخ : يا عمي أنزلنني هنا ! لا أحب أن يطالع الناس غدًا عناوين الصحف تقول : سائح من …….وجد قتيلا , في حادث مروع , بين سيدتين !

تهللت أسارير عبد الإله لما رآهم .. احتضنه بحنان يقول : يا حرام . ستطلع روحه قبل أن يطل رأس جنينه ! يا أخي لا تقلق ! الولادة ليست حالة مرضية . الأصل أن تلد النساء في البيوت لا في المشافي .. ستكون زوجتك بخير . ثم أظنك المذنب في تعسر ولادتها ,’فشغلك‘ كان , كما يبدو , ‘عفشكه‘ !

ما أن توقفوا عن الضحك , وقد سرّوا بهذا الجو المرح , حتى قال : على فكره , انت لماذا اسمك ‘عبد الإله‘ , وليس ‘عبد الله ‘ ؟ أي إله بالضبط قصدت أمك وقت أن أسمتك ؟!

أمضوا في المشفى ما يقارب الساعه .. ولما أخبر الطاقم الطبي أن طلق المرأة بطيء وأنها لن تلد قبل بضعة ساعات أخرى , قال عبد الإله, كمن شعر بالحرج : والله قد أتعبناك معنا. ليتك تذهب لترتاح.

قفز من مقعده , ملقيًا على وجهه علامات الجديه , و قال : صحيح والله . يا ربي أنا ما علاقتي في كل ما يجري ؟ أنتم تحبّلون النساء , وأشتغل أنا ناطورًا عندهن في المستشفيات ؟ يا ناس أنا جئت في رحله , لا لأشتغل ’داية‘ !!

تردد صدى ضحكاتهم في الارجاء حتى قالت , موجهة الحديث لأخيها :

أقول لك ؟ صديقك هذا مدهش فعلا !

قال : مدهش ؟ على فكره , صاحبي - أنا فتّان - إياك أن تسلم سيارتك لأختك هذه مرة ً أخرى ! لولا لطف الله لكانت هشمت وجهها , ولكنت أنا ربما أرقد هنا إلى جانب زوجتك !

ظلت أخت عبد الإله معه في المشفى , فيما استقل هو و:…… سيارة أجره باتجاه فندقه. عند باب الفندق , قال : تفضلي !

لم تعلّق بشيء سوى انها ابتسمت .. كأن المسألة مفهومة ضمنًا ..! كأنه لم يكن مفترضًا أن ينزل هو فيما تواصل هي , بذات السيارة , إلى شقتها , أو إلى لا يدري أين ..!

علق معطفها على المشجب .. مشت هي باتجاه النافذه , متوقفة للحظات عند الطاولة الصغيره , لتلقي نظرة على عناوين كتابين أو ثلاثه كانوا عليها .. نظرت إلى الخارج .. كانت ما تزال تمطر , لكن موجة البرد قد ضعفت كثيرًا . قالت , محاولة ألا يرى وجهها : لكن .. أقصد .. تنقصني بعض اللوازم الصغيرة .. وبيجاما !

قال : ما شاء الله ! أوَدعاك ِ أحد للمبيت هنا ..؟! يا بنتي هذا فندق سياحي لا ملجأ للمشردين .. ثم إن كنت ستنامين هنا , فما حاجتك لبيجاما ..؟!

قالت : لن أرد عليك .. ولكن تأكد أنني سأستعمل بيجامتك !

قال : عندي حل .. بل اثنان ! بيجامتي قطعتان . تلبسين واحده والبس أنا الأخرى , ما رأيك ؟

قالت : والآخر ..؟

قال : أن تفعلي فعل جحا ! زار ذات مساء عائلة خالته , فأمطرت السماء بقوة , ولما عرضوا عليه المبيت عندهم , بسبب الأمطار , قال : فكرة رائعه . أذهب إذن فأحضر بيجامتي وأعود !!

قالت : حسنًا , تعال أوصلني . سأذهب ..

أخرج من الخزانة ’بدلة تريننج‘ احتياطية كانت معه , كوّرها ورماها بها , فاحتضنت البلوزه فيما سقط البنطال أرضًا . تمدد على السرير منهكًا وقال : عندك في الحمام كل ما تحتاجين إليه . لكن بشرفك , لا تدلقي كل زجاجة عطري عليك , فليس معي غيرها , كما أن ذلك لن ينفع معك أصلا ..! واتركي قليلا من الماء الساخن , فضيفك هو الآخر ينوي أن يستحم ….

كوّرت إحدى الوسائد وضربته بها , مهددة : سترى بعد أن أخرج ..

أشعل سيجارة .. راح يدخنها .. متأملا حلقات الدخان التي ترتفع في فضاء الغرفة , متسائلا: ترى ولدت زوجة المسكين , أم لم تفعل بعد !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://aliaessa.yoo7.com
النسر
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 179
العمر : 37
الموقع : لا يوجد
نقاط : 3495
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 19/11/2008

ورقت المنتديال المميزة
النسر: 10

مُساهمةموضوع: كلام من دهب 3   السبت فبراير 07, 2009 2:07 pm



إعداد : النسر

أخوك الذي من نفسه لك منصفٌ إذا المرء لم ينصفك ليس اخاكا

***

إن يحسدوني فإني غير لائمهم قبلي من الناس اهل الفضل قد حُسدوا

فدام لي ولهم ما بي وما بهم ُ ومات حاسدنا غيظًا بما يجد ُ

***

وأظلم أهل الظلم من بات حاسدًا لمن بات في نعمائه يتقلب ُ

***

هم يحسدوني على همّي , فواحزني حتى على الهم لا اخلو من الحسد !

***

ماذا لقيت ُ من الدنيا واعجبها أني بما أنا باك ٍ منه محسود ُ

***

وإذا أراد الله نشرَ فضيلة ٍ طويت , أتاح لها لسان َ حسود ِ

***

إنا لفي زمن ٍ ترك القبيح به من أكثر الناس إحسان وإجمال ُ

***

إن الذين ترونهم خلانكم يُشفي صداع رؤوسهم ان تصدعوا

***

وما زال أصحابي يسيئون عشرتي ويجفونني , حتى عذرت الاعاديا !

***

سألت الروح عن خلٍ وفي ٍ فقالت ما إلى هذا سبيل ُ

تمسك , إن ظفرت , بذيل حر ٍ فإن الحُر في الدنيا قليل ُ

***

أعدى عدوك أدنى من وثقت به فخالط الناس واصحبهم على حذر

***

بمن يثق الانسان ُ فيما ينوبه ومن أين للحر الكريم صحاب ُ

وقد صار هذا الناس ُ إلا اقلّهم ذئابًا على أجسادهن ثيابُ

***

إذا كنت في كل الامور معاتبًا صديقك , لم تلق الذي لا تعاتبه ْ

***

سامح صديقك إن زلت به قدم ٌ فليس يسلم إنسان ٌ من الزلل ِ

***

تسامح ْ ولا تستوفِ حقك كله واصبر, فلم يستوف ِ قط كريم ُ

***

إذا انت لم تشرب مرارًا على القذى ظمئت َ وأي الناس تصفو مشاربه

***

أشدد يديك بحبل الله معتصمًا فإنه الركن إن خانتك اركان ُ

***

إذا هيّأت بيتك من زجاج فلا تلق ِ على الناس الحجاره ْ

***

إبدأ بنفسك فانهها عن غيّها فإذا انتهت عنه , فأنت حكيم ُ

***

أترك الدنيا فمن عاداتها تخفض العالي وتعلي من سفلْ

كم شجاع ٍ لم ينل منها الغنى وجبان ٍ نال غايات الاملْ

***

إحفظ لسانك َ أيّها الإنسان لا يلدغنّك ! إنه ثعبان ُ

***

إذا اشتبكت دموع ٌ في عيون ٍ تبيّن من بكى ممّن تباكى

***

إذا المرء أفشى سره بلسانه وولّى عليه غيره فهو أحمق ُ

***

إذا امتحن الدنيا لبيب ٌ تكشفت له عن عدو ٍ في ثياب صديق ِ

***

إذا أنت لم تعرف لنفسك حقها هوانًا بها , كانت على الناس اهونا

فنفسك أكرمها, وإن ضاق مسكن ٌ عليك بها , فاطلب لنفسك مسكنا

***

إذا المرء أعطى نفسه كل ما اشتهت ولم ينهها , تاقت إلى كل باطل ِ

***

لما رأيت ُ بني الزمان وما بهم خِلٌ وفيّ للشدائد أصطفي

أيقنت ُ أن المستحيل ثلاثة ٌ الغول والعنقاء والخِل الوفي

***

من غص داوى بشرب الماء غصته فكيف يصنع من قد غص بالماء ؟

***

كنتُ في كربتي أفر إليهم فهم كربتي , فأين الفرار ُ

***

لكل داء ٍ دواء ٌ يُستطب به إلا الحماقة أعيت من يداويها

***

وَلَلكف عن شتم اللئيم تكرمًا أضر له من شتمه حين يشتم

***

لا تحقرنّ صغيرًا في عداوته إن البعوضة َ تدمي مقلة َ الأسد ِ

***

قد يسلم الإنسان من حيث يتقي ويُؤتى الفتى من أمنه وهو غافل ُ

***

وعاجز الرأي مضياعٌ لفرصته حتى إذا فات أمر ٌ عاتب َ الدهرا

***

إذا كنت َ ذا رأي ٍ فكن ذا عزيمة ٍ فإن فساد الرأي أن تترددا

***

وما العجز إلا أن تشاور عاجزًا وما الحزم إلا ان تهم ّ فتفعلا

***

وعين الرضا عن كل عيب ٍ كليلةٌ ولكن ّ عين السخط تُبدي المساويا

***

شكوت وما الشكوى لمثلي عادة ولكنْ تفيض الكأس عند امتلائها

***

زنِ القول من قبل التكلم , إنما يدل على قدر العقول التكلم ُ

***

ولربما انتفع الفتى بعدوه والسم أحيانًا يكون دواء ُ

***

ومن العداوة ما ينالك نفعه ومن الصداقة ما يضر ويؤلم ُ

***

من يصنع الخير مع من ليس يعرفه كواقد الشمع في بيت لعميانِ

***

متى تضع الكرامة في لئيم ٍ فإنك قد أسأت َ إلى الكرامة ْ

***

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://aliaessa.yoo7.com
علاء
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 167
العمر : 24
الموقع : *******
نقاط : 3630
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 19/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: كلام من دهب 2   الخميس أبريل 23, 2009 12:12 am

الردود متكررة

_________________
Image hosted by servimg.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://aliaabo.yoo7.com
بريق الليل
النجمة3
النجمة3
avatar

عدد الرسائل : 47
العمر : 27
نقاط : 3413
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 20/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: كلام من دهب 2   الثلاثاء أبريل 28, 2009 2:26 am

مشكور ولكن لو وضعت الردود في مواضيع جديد كان احسن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كلام من دهب 2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الصقر العربي :: كلام من دهب-
انتقل الى: